تاريخ الصحوة في محاضرة بنادي أبها الأدبي

أقام نادي أبها الأدبي محاضرة بعنوان( الصحوة : قراءة في النشأة والتطور) قدمها الباحث أ.خالد العضاض وأدارها الكاتب د.علي الرباعي بثت عبر منصة زوم وقناة النادي على اليوتيوب بدأ الرباعي بكلمة قصيرة قدم فيها الضيف واسترجع أهمية منطقة عسير ونادي أبها الأدبي بشكل خاص في نشر الوعي والمد الثقافي المستمر ،ثم انتقل الحديث إلى المحاضر شاكرا لنادي أبها الأدبي جهوده وتميزه بدأ محاضرته بذكر جهود الدولة ممثلة في خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان، وولي عهده حيث أتاحت لنا فرصة كبيرة بوضعنا أمام العالم بتاريخنا داعين للسلام بعيدين عن التيارات والتصنيفات والفرقة، ثم ذكر جهود أمراء وأبناء منطقة عسير عبر الأزمنة في نشر الوعي ومساندة الحكومة، وسرد العضاض عدة قصص واقعية بينت خطر الصحوة وتمكنها من السيطرة وتأثيرها على بعض أبناء المجتمع وفي المقابل جهود المتصدين لها والحرب التي يخوضونها في سبيل توعية المجتمع من خطر هذه التنصيفات، ثم تحدث عن نشأتها حيث ذكر أنها نشأت مع جمال الدين الأفغاني ،ثم حسن البنا وجماعته حيث قاموا بتأسيس جمعية اسموها(جمعية محاصرة المنكرات)

بدأ البنا بالاحكتاك بالدولة السعودية محاولا إقناعهم بمشروعه وبذكاء الملك عبدالعزيز اكتشف مآربه
أفشل الملك عبدالعزيز مخططه في إنشاء دولة إخوانية في اليمن ماجعل البنا يعادي الدولة السعودية والملك عبدالعزيز شخصيا
وتحدث العضاض عن نشأة السرورية حيث ذكر أنها بدأت على يد مؤسسها محمد سرور زين العابدين وهو سوري ، ثم استعرض بقية التنظيمات وما حدث فيها منازعات وانشقافات بما في ذلك انشقاق السرورية ثم انتقل إلى الحديث عن القرضاوي واشتغاله على نشر التنظيم في دول الخليج..تابع العضاض الحديث عن تخطيطات الصحوة وانتشارها وتأثيرها على المجتمعات عربيا وعالميا ثم العمل على التخلص منها وخروجها من بلدنا المملكة العربية السعودية..
ثم استقبل الرباعي عددا من المداخلات والنقاشات حول المحاضرة ثم ختم د.أحمد التيهاني بكلمة النادي نيابة عن رئيسه د.أحمد آل مريع شكر فيها العضاض على محاضرته القيمة

 

شاهد أيضاً

“من رحيق الأدب” لفضيلة الشيخ صالح المغامسي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *